تزامناً مع ذكرى ميلاد السيدة زينب (ع)، وانطلاق فعاليات الأسبوع الزينبي المعاون الثقافي بمكتب الإمام الخامنئي (دام ظله) في سوريا يستعرض برامج الاحتفالات في الحرم الزينبي

– إطلاق الأسبوع الزينبي تحت شعار “زينب… إرادة، صمود وانتصار”
– تزيين الحرم الزينبي الطاهر بأكثر من 25 ألف وردة طبيعية
– إعداد قالب كاتو بطول 69 متراً مزينة بصور 140 شهيداً من مدافعي الحرم.
– تجمع حاشد لمدافعي الحرم اتلأبطال في الحرم الزينبي الشريف
القسم الإعلامي بمكتب الإمام الخامنئي (دام ظله) في سوريا (29/12/2019)
قدم سماحة حجة الإسلام والمسلمين الشيخ رباني، معاون الثقافة والتبليغ بمكتب الولي الفقيه في سوريا تفاصيل فعاليات الأسبوع الزينبي تيمناً بذكرى ولادة بطلة كربلاء السيدة زينب (ع) في مقامها الطاهر، وقال:
“في ظل استتباب الأمن والأمان في مختلف ربوع أراضي الجمهورية العربية السورية، وتوقع حضور حاشد لآلاف الزوار في مقام السيدة زينب (ع) بمناسبة ذكرى ولادتها، وعملاً بتوجيهات ممثّل الإمام الخامنئي (دام ظله) في سوريا ومتولّي مصلى مقام السيدة زينب (ع)، سماحة آية الله الطباطبائي الأشكذري، بادرنا للعمل على إطلاق الأسبوع الزينبي تحت شعار “زينب (ع)… إرادة، صمود وانتصار” من خلال إعداد وتنظيم برامج ثقافية مختلفة طوال هذا الأسبوع”.
وأضاف سماحة الشيخ رباني:
“تبدأ الفعاليات الزينبية بدءاً من يوم الأحد 29/12/2019 وتبلغ ذروتها ليلة ذكرى الميلاد الزينبي ويومها؛ حيث سيلقي ممثل الولي الفقيه في سوريا سماحة آية الله الطباطبائي الأشكذري كلمة الميلاد في الحفل المركزي الذي سيقام بعد صلاتي المغرب والعشاء من يوم الثلاثاء 31/12/2019. ونظراً لتزامن تلك الفعاليات مع بدء توافد قوافل الزوار الإيرانيين إلى المقام الزينبي بصورة رسمية، ستقام مراسم خاصة للناطقين باللغة الفارسية وذلك ظهر يوم الميلاد في مصلى مقام السيدة زينب (ع)”.
كما ذكّر المعاون الثقافي بإقامة برنامجين خاصين بالميلاد الزينبي في حرمها الطاهر وقال:
“سينظم مكتب الإمام الخامنئي (دام ظله) في سوريا مراسم تزيين الحرم الزينبي هذا العام بشكل مميز؛ إذ سيقوم فريق إيراني متخصص قادم من العتبة الرضوية بذلك من خلال توزيع أكثر من 25 ألف وردة طبيعية (مهداة من محسنين ووجهاء إيرانيين) على مختلف أرجاء المقام. كما سيقوم عدد من خبراء الحلويات الإيرانيين القادمين من محافظة خراسان الرضوية بتحضير قالب كاتو بطول حوالي 70 متراً مزيناً بصور أكثر من 100 شهيد مدافع إيراني عن الحرم لتوزيعه على أكثر من 20 ألف زائر في ختام المراسم”
واستعرض سماحة الشيخ الرباني مجموعة أخرى من الفعاليات الزينبية منها:
– تجمع حاشد لمدافعي الحرم الأبطال.
– تكريم الممرضات (لاعتبار مناسبة ولادة السيدة زينب (ع) يوماً للممرضات في الجمهورية الإسلامية الإيرانية).
– افتتاح لوحة الحائط الزينبي التذكارية في مدخل الحرم الزينبي تخليداً لشهداء الدفاع عن الحرم.
– توزيع آلاف السلال الغذائية بين الزوار وفقراء منطقة السيدة زينب (ع).
– تنظيم مواكب موزعة على مختلف أطراف المقام.
– تنظيم مسابقة “مطالعة كتاب” المجازية.
– تنظيم مسابقات ثقافية وترويحية للأطفال وتوزيع الجوائز على الفائزين.
– افتتاح معرض صور المقام الزينبي عبر التاريخ.
– القيام بواجب الضيافة لكافة الزوار في كافة مداخل ومخارج الحرم طوال أيام وليالي الولادة الزينبية.
– تزيين الحرم الزينبي، وإطلاق حملة نظافة وتزيين المناطق المحيطة بالمقام.
– عقد مؤتمر السيدة زينب (ع) برعاية متولي العتبة الزينبية ومشاركة وزير الأوقاف في الجمهورية العربية السورية وحشد كبير من علماء المسلمين السنة والشيعة في سوريا.
وختم معاون الثقافة والتبليغ بمكتب الإمام الخامنئي (دام ظله) في سوريا بالقول:
“ستحظى فعاليات الأسبوع الزينبي بتغطية إعلامية مباشرة ومسجلة من مختلف القنوات الإيرانية والعربية”

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .