ألقى ممثل الإمام الخامنئي (دام ظله) في سورية سماحة الشيخ حميد الصفّار (دام عزه) خطبة الجمعة في مصلى مقام السيدة زينب (ع)

♦️ألقى ممثل الإمام الخامنئي (دام ظله) في سورية سماحة الشيخ حميد الصفّار (دام عزه) خطبة الجمعة في مصلى مقام السيدة زينب (ع)، مستهلاً حديثه بالوصية بالتقوى، قائلاً:

” أجدد وصيتي إليكم بتقوى الله واتباع أمره، لذلك الله تعالى أمرنا بأن نوصي الآخرين بتقوى الله،

فضيلة التقوى أهم فضيلة لكل إنسان، قال تعالى” إن أكرمكم عند الله أتقاكم”” 

وأضاف: “علينا أن نمارس التقوى حتى لا نفقد هذه الملكة التي حصلنا عليها إن شاء الله”.

▪️كذلك أكد سماحته على أن الحياة المنشودة في ديننا الحنيف تدعى بالحياة الطيبة ولا تتحصل إلا خلال الإيمان بالله واليوم الآخر والعمل الصالح، قال الله عز وجل في محكم كتابه: ” من عمل صالحاً من ذكر أو أنثى وهو مؤمن فلنحيينه حياة طيبة”

 وأشار إلى أن ” الله تعالى قد علّمنا كيف نعيش حتى نحصل على هذه الحياة” 

وأشار الشيخ الصفَّار في حديثه عن هذا العلم إلى أن السؤال هو مفتاح العلم، قائلاً:

“الذي يريد أن يتعلم عليه أن يسأل، لا تستحِ من السؤال لأن السؤال هو مقدمةٌ للعلم” 

واستدل على ذلك بحديث عن الإمام الباقر عليه السلام:” العلم خزائن والمفاتيح السؤال، فاسألوا يرحمكم الله، فإنه يؤجر بالعلم أربعة: السائل والمتكلم والمستمع والمحب له” 

▪️وفي جانب آخر تناول الشيخ الصفّار ذكرى شهادة سيدة نساء العالمين فاطمة الزهراء عليها السلام، معزياً بهذا المصاب الجلل. 

وفي سياقٍ آخر أشار سماحته إلى الأخبار الواردة من عدة محافظات عن تفاقم حالات جائحة كورونا، قائلاً:

” إن ذلك يفرض علينا الحرص على تطبيق التعليمات الصحية من استخدام الكمامة والتجنب عن المصافحة وغسل الأيدي وما شابه ذلك من التعليمات” 

وأوضح أنه في حال تفشي الفايروس – لا سمح الله – بسبب التهاون وعدم المبالاة بالتعليمات الصحية سنكون مسؤولين أمام الله عز وجل، فيجب على كل مؤمن أن يحذر من أن يوقع نفسه في الهكلة ” ولا تلقوا بأيديكم إلى التهلكة”

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

The maximum upload file size: 2 MB. You can upload: image, document.