خطبة الجمعة لسماحة الشيخ حميد الصفار الهرندي في مصلى السيدة زينب (ع) 4 محرم 1443 هـ

الجمعة 4 محرم 1443ه 

الخطبة الأولى:

كان حديثنا عن صلة الأرحام، وفي هذه الخطبة أذكر بعض أسباب التي قد تجرُّ الإنسان إلى قطع رحمه، فقدورد عن الإمام جعفر الصادق (عليه السلام): “…فإن من الناس من لولا الحياء لم يرعَ حق والديه ولم يصل ذا رحم”(بحار الأنوار، ج58، ص257)، فما كان سبباً لصلة الرحم هو الحياء، والحياء الذي هو لباس الإسلام أمر ممدوح في الشريعة والأخلاق الإسلامية، فالشخص عديم الحياء لا يبالي في أن يقطع رحمه واتصاله بمن تجب صلته. فالذين ينقضون عهد الله من بعد ميثاقه هم الذين لا يصلون ما أمر الله به أن يوصل.

وهناك سبب آخر لقطع الرحم وهو الشح والبخل، فيقول النبي (صلى الله عليه وآله): “إِيَّاكُمْ وَالشُّحَ‌، فَإِنَّمَا هَلَكَ مَنْ كَانَ قَبْلَكُمْ بِالشُّحِّ؛ أَمَرَهُمْ بِالْكَذِبِ فَكَذَبُوا وَأَمَرَهُمْ بِالظُّلْمِ فَظَلَمُوا وَأَمَرَهُمْ بِالْقَطِيعَةِ فَقَطَعُوا” (الخصال، ج1، ص176).

وأما لو تساءلنا كيف نصل الرحم؟ ما هي مصاديق صلة الرحم؟ فأيُّ شيء يُفهَم منه عُرفاً أنك تصل رحمك فهو من مصاديق صلة الرحم، ومن أبرز مصاديقه هي أن تزور ذي الرحم، وكذلك أن تُتبادل الهدايا بين الأرحام،فعن رسول الله (صلى الله عليه وآله) أنه قال: “يا أهل القرابة تَزَاوروا ولا تَتَجاوروا، وَتَهادُوا، فإنّ الزيارة تزيدُ في المودّة، والتجاورَ يُحدِثُ القطيعة ، والهديةَتسلُّ الشحناء” (مستدرك الوسائل، ج13، ص205).

وكذلك إذا مرض ذو رحمك فعليك أن تعوده كما يقول الإمام جعفر الصادق (عليه السلام) في حديث طويل:”…صِلُوا عَشَائِرَكُمْ وَاشْهَدُوا جَنَائِزَهُمْ وَعُودُوا مَرْضَاهُمْ” (الكافي، ج2، ص464)، والعشيرة عادة هم ذوو الرحم.

وكذلك من مصاديق صلة الرحم الحضور في تشييع جنائزهم، ففي الحديث السابق عن زيد الشحام عن أبي عبد الله (عليه السلام): “واشهدوا جنائزهم” والحمد الله الناس ملتزمون عادة بهكذا أمور من قبيل التزاور وتشييع الجنائز وعيادة المريض.

عادةً إذا سمعت أن فلاناً الذي كنت قد قطعته ولم تهتم بصلته قد وقع في سوء أو مرض أو ما شابه ذلك ترغب في أن تلتقي به، وهذا شيء جيد والإسلام يشجعك على هذا فيقول عودوا مرضاكم اشهدوا جنائزهم وعودوا مرضاهم.

وهناك مصداق آخر من المصاديق البسيطة التي هي أقل شيء يتوقع من صلة الرحم؛ أن تسلم على ذي رحمك،فيقول الإمام جعفر الصادق (عليه السلام) عن جده أمير المؤمنين (عليه السلام): “صلوا أرحامكم ولو بالتسليم يقول الله تبارك وتعالى ((وَاتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي تَسَاءَلُونَ بِهِ وَالْأَرْحَامَ ۚ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا)) ” (الكافي، ج2، ص60) فذكرَ الإمام الآية واستناداً إليها قال: صلوا أرحامكم ولو بالتسليم.

وفي حديث آخر يقول الإمام أبو الحسن الرضا عن جده الإمام الصادق (عليهما السلام): “صِلْ رَحِمَكَ ولو بشربة من ماء، وأفضل ما توصل به الرحم كف الأذى عنها”(بحار الأنوار، ج71، ص88)، وهذا أقل شيء في الصلة يذكره.

وكل ما ذكرناه فيه كف الأذى، فإذا سلمت كأنك تقول أنا لا أريد أن أؤذيك، وإذا زرت كأنك تقول أن لا أحب أن أؤذيك، وإذا عدته مريضاً كأنك تقول أنا أكف عن أذاك،فكلها فيها كف الأذى عن ذي الرحم، ولكن إذا فسرنا الحديث بشكل آخر يمكن أن نقول إنّ أقل شيء بالنسبة لرحمك أن تكف الأذى عنه.

وأما ما هي حدود صلة الرحم فكما تعرفون أنْ لا حدَّلصلة الرحم، ولو كان رحمك مخالفاً لأمرك على حد قول الإمام (عليه السلام)؛ أي ألا يكون مسلماً أو لا يكونمؤمناً ولا يعتقد كما تعتقد، فهل يمكنك لهذه الذريعة أن تقطع هذا الرحم؟ كلا؛ فعن الإمام أبي عبد الله جعفر بن محمد الصادق (عليه السلام): ” يا رسول الله أهل بيتي أبوا إلا توثباً عليَّ وقطيعة لي وشتيمة، فأرفضهم؟ قال: إذاً يرفضكم الله جميعاً، قال: فكيف أصنع؟ قال: تصلُ من قطعك وتعطي من حرمك وتعفو عمن ظلمك، فإنك إذا فعلت ذلك كان لك من الله عليهم ظهير” (الكافي، ج2، ص150).

ولكن إذا كان أرحامك – وأقربهم الوالدان- أمروك بأن تشرك بالله تعالى، فالله سبحانه يأمرك في سورة لقمانفيقول Pوَوَصَّيْنَا الْإِنسَانَ بِوَالِدَيْهِ حَمَلَتْهُ أُمُّهُ وَهْنًا عَلَىٰ وَهْنٍ وَفِصَالُهُ فِي عَامَيْنِ أَنِ اشْكُرْ لِي وَلِوَالِدَيْكَ إِلَيَّ الْمَصِيرُ * وَإِن جَاهَدَاكَ عَلَىٰ أَن تُشْرِكَ بِي مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ فَلَا تُطِعْهُمَا ۖ وَصَاحِبْهُمَا فِي الدُّنْيَا مَعْرُوفًا ۖ وَاتَّبِعْ سَبِيلَ مَنْ أَنَابَ إِلَيَّ ۚ ثُمَّ إِلَيَّ مَرْجِعُكُمْ فَأُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَO (سورة لقمان، 14-15) وليس المقصود من “فلا تطعهما” أن تقطع رحمك، بل لا تطعهما في هذا الأمر تحديداً، ولكن عليك أن تصاحبهما في الدنيا معروفاً.

الخطبة الثانية:

أيها الأخوة ما زلنا في أجواء عزاء الحسين (عليه السلام) والأعداء يريدون بث الفرقة بين الأمة الإسلامية، هؤلاء أنفسهم الذين سلوا سيوفهم وأحرقوا ودمروا وقطعوا رؤوس الأبرياء، وهم ولو أنهم أغمدوا سيوفهم ولكن هم مشغولون بتدبير بعض الأشياء من خلال قنوات التواصل الاجتماعي، وقد وصلني مقطع فيديو مزيفٌ مزورٌ، وأنا أراه مهزلة وكل عاقل يفهم أن هذا الشيء مزور.

لقد عملَ هؤلاء الجبناء الذين يريدون بث الفرقة بين أبناء الأمة الإسلامية على تلفيق خطاب باسم بعض المراكز الإسلامية والثقافية لأهل البيت (عليهم السلام) بزعم أن هذه المراكز تعلن عن مسيرة من حجيرة إلى ببيلا، ولا أعرف ماذا يريدون من ببيلا؟ ولماذا حددوا من حجيرة إلى ببيلا؟ هل هناك مقام؟ وفي الفيديو شخص يأخذ صوراًلبعض الإعلانات الملصقة على الجدران، وقد التقطها بجواله، فيصور وكأنه يتابع هذه الخطوة.

وقد جاء في الإعلان المزور أن المسيرة ستنطلق بعد صلاة المغرب، ونسي الملفّقون أن أتباع أهل البيت يجمعون بين صلاتي المغرب والعشاء.

وعجيب وغريب وضع صورتي، وكتابة “ممثل الإمام الخميني”، والإمام الخميني (ره) ارتحل إلى الرفيق الأعلى منذ سنين طويلة، وفخر لي أن أكون من خدام الإمام الخميني كما كنا جنود الإمام الخميني (ره).

نعم لا حاجة إلى أن أذكر هذه الأمور البسيطة السخيفة التي لا يقبلها حتى السذج من الناس، وليست لنا أيةمسيرة في أية منطقة من أي مكانٍ إلى أي مكان، فاعلموا أن كل من يقال حول هذا الأمر ليس منا، وهذا شيء واضح.

ويريد هؤلاء من هذه الخطوة ما كانوا يريدونه من الحرب على هذا البلد؛ يريدون زعزعة أمانه، وهؤلاء أعداء البلد سنة وشيعة، وهؤلاء أعداء السنة الذين قتلوا الشيخ الشهيد البوطي، وقتلوا في السنة الماضية الشيخ الشهيد الأفيوني، وأيديهم ملطخة بدماء السنة والشيعة في هذا البلد.

وستبوء هذه التصرفات كلها بالفشل ولا شي بعدها، ولكن أردتُ أن أقول أن هذا البيان بيان مزور كما قال سماحة السيد عبد الصاحب الموسوي الذي اتهموه برعاية هذه المسيرة المزعومة، قال إنه ليس منا ولا نعرف ما هذا،فواضحٌ أنه ليس بيننا من ينخدع بهذه الألاعيب.

ونحن نندد بهذا التصرف الذي يريد أن يشوه سمعة أتباع أهل البيت في هذا البلد، الذين كانوا وما زالوا أوفياء لهذا البلد الطيب، وكما تعرفون أننا مع إخواننا السنة في صف واحد، وكلنا نحب أن نبذل دماءنا وأرواحنا لأجل أمان هذا البلد وعزتهِ وقيمهِ، وسنكون على هذا الخط، ولا يمكن لهم أن يخرجوا محور المقاومة من الساحة بهذه التصرفات الغبية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

The maximum upload file size: 2 MB. You can upload: image, document.